سجل الاحتياطي الصيني من العملات الأجنبية ارتفاعا متواضعا في أيلول للشهر الثامن على التوالي وبأكثر قليلا مما كانت تتوقعه الأسواق مع تقلص التدفقات الخارجة بفعل تشديد الضوابط وارتفاع اليوان في الوقت الذي ظلت احتياطيات الذهب دون تغير يذكر.
وأظهرت بيانات البنك المركزي اليوم الاثنين أن الاحتياطي النقدي ارتفع 17 مليار دولار في أيلول إلى 3.109 تريليون دولار مقارنة مع زيادة قدرها 10.5 مليار في آب.
وهذه هي المرة الأولى التي تقفز فيها احتياطيات الصين للشهر الثامن على التوالي منذ حزيران 2014 كما أن المستوى الذي بلغته هو الأعلى منذ  تشرين الأول من العام الماضي.
وتشدد الصين القواعد الخاصة بحركة رأس المال إلى خارج البلاد منذ أواخر 2016 مع سعيها لدعم اليوان والقضاء على تراجع احتياطياتها من العملات الأجنبية.
من جهة أخرى لم تسجل احتياطيات الصين من الذهب تغيرا يذكر لتقبع عند 59.24 مليون أونصة في أيلول مقارنة مع الشهر السابق وفق ما ذكره البنك المركزي اليوم.

 

المصدر: رويترز