أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن 4 دول في العالم، تنفذ 87 بالمئة من إجمالي أحكام الإعدام، داعياً إلى التخلي عن هذه العقوبة التي وصفها بـ”البربرية”. وفي كلمة بمناسبة اليوم العالمي لرفض عقوبة الإعدام، أكد الأمين العام للاأمم المتحدة أن “4 دول فقط تنفذ 87 بالمئة من كافة أحكام الإعدام المسجلة” لديها،  مشيرا إلى أن هذه الدول هي السعودية والعراق وإيران والصين، وبيّن بأنه استند الى معطيات المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان. غوتيريش أعرب عن قلق المنظمة الأممية إزاء التوجه لإعادة النظر في تجميد تنفيذ عقوبة الإعدام في حالات لها علاقة بالإرهاب، مشيرا إلى عدم شفافية تنفيذ عقوبة الإعدام. واعتبر المسؤول الأممي أن “بعض الحكومات… تخفي المعلومات حول المحكوم عليهم بالإعدام وسبب هذه الأحكام”، قائلاً “أود أن أتوجه بدعوة إلى كافة الدول التي تستمر بمثل هذه الأساليب البربرية، إلى وقف الإعدامات”، مضيفاً أنه لا مكان لعقوبة الإعدام في القرن الـ21 . يشار الى أن الرياض نفّذت خلال العام الحالي 2017 حوالي 100 إعدام بحق مواطنين ومقيمين، من دون الالتفات الى الانتقادات المستمرة من المنظمات الحقوقية الدولية لتوقف تنفيذ عقوبات اعدام، خاصة أن الكثير من الانتقادات تشير الى أن الاحكام المتخذة تستند الى اعترافات انتزعت تحت وطأة التعذيب.

المصدر: مرآة الجزيرة