توج النجم البرتغالي ولاعب ريال مدريد الأسباني كريستيانو رونالدو، بالكرة الذهبية 2017، للمرة الثانية على التوالي والخامسة في مسيرته، وذلك بعد تفوقه على منافسه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة.

وكان رونالدو، 32 عاما، قد تفوق على ميسي، 30 عاما، هذا العام أيضا وفاز بجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) كأحسن لاعب في العالم أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

وجاء ميسي، الذي حصل على الكرة الذهبية خمس مرات من قبل آخرها عام 2015، في المركز الثاني بينما حل في المركز الثالث البرازيلي نيمار، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي.

وحقق رونالدو إنجازات هامة الموسم الماضي على الصعيد المحلي والأوروبي، أبرزها الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا وكذلك الدوري الأسباني، لأول مرة منذ 2012، وكذلك كأس السوبر الأسباني، والسوبر الأوروبي ولقب هداف دوري الأبطال 12 هدفا.

وفاز النجم البرتغالي بالكرة الذهبية أربع مرات من قبل (2008، 2013، 2014 و2016)، لكنه بالفوز الأخير عادل رقم ميسي.

وجاء فوز رونالدو بالكرة الذهبية بعد تصويت 173 صحفيا رياضيا من جميع أنحاء العالم.

وتعرف الكرة الذهبية أيضا بجائزة (لاعب العام في أوروبا)، وتمنح سنويا لأفضل لاعب كرة قدم، واعلنت عنها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية الشهيرة لأول مرة عام 1956 وفاز بها غابريال هانو.