تمثل الأسيرة الفتاة عهد التميمي أمام محكمة عسكرية للاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء، بتهمة صفع ولكم جنديين إسرائيليين، وهي واحدة من بين 30 قاصراً فلسطينياً في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي.

وبطلب من محاميها كانت محكمة الاحتلال العسكرية قد أجّلت الأحد الماضي محاكمة عهد إلى الثلاثاء، وذلك لمنح الدفاع مزيدًا من الوقت لدراسة ملف القضية.

وقدمت محكمة الاحتلال المقامة على أراضي بلدة بيتونيا وأراضي قرية رافات الفلسطينيتين غرب مدينة رام الله، لائحة اتهام ضد الطفلة عهد تتضمن 12 تهمة مزعومة، منها: “اعتداء على جنود وإعاقة عمل آخرين، والمشاركة في أعمال عنف وتحريض آخرين للمشاركة فيها”.

ومنذ اعتقالها باتت الطفلة عهد التميمي أيقونة للشعب الفلسطيني والمقاومة الشعبية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وتم إطلاق عشرات الحملات للتضامن مع الطفلة الفلسطينية في العديد من بلدان العالم، ودعت شخصيات سياسية ودينية وحقوقية بارزة في العالم إلى إطلاق سراحها

المصدر: مركز اللغات والترجمة