أجرى الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي تدريبات تضمنت سيناريو مواجهة عسكرية على عدة جبهات، بما في ذلك التدخل الروسي ضد إسرائيل في سوريا.

ونقلت صحيفة "هآرتس" عن مسؤول رفيع المستوى في الجيش الإسرائيلي قوله: "خلال التدريبات درسنا مختلف السيناريوهات للحضور الروسي" في سوريا.

وأضاف: "أجرينا تدريبا على كل ما يمكن تنسيقه مع الروس وما لا يمكن تنسيقه، وعلى أعمالنا المحتملة دون إلحاق أضرار بمصالحهم في المنطقة، وبالعكس، أي السيناريوهات التي يتسبب فيها الروس بمشاكل لنا".

وشاركت في التدريبات كل القيادات التي من شأنها أن تكون فاعلة في القتال ضد "حزب الله" في لبنان، وفي حال اتساع رقعة المواجهات وفتح جبهات جديدة. وعلى الرغم من ذلك، جرت التدريبات على مستوى القيادات فقط، من دون مشاركة القوات على الأرض.

وقام بالتخطيط لتدريبات مراكز القيادة الجنرال يائير غولان. وحسب السيناريو، فإن قتالا عنيفا اندلع ضد "حزب الله" في لبنان، ومن ثم انتقل إلى الأراضي السورية وقطاع غزة.