أعلن المكتب الصحفي للكرملين في بيان له الإثنين، أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والفرنسي إيمانويل ماكرون، أكدا خلال اتصال هاتفي بينهما “استمرار تنفيذ خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني.” وجاء في بيان الكرملين “ومن المميز أن رئيسي روسيا وفرنسا قد دعيا إلى مواصلة تنفيذ خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني، إذ هو عامل مهم لضمان الأمن الدولي”. كما تطرق الرئيسان لبحث قضايا العلاقات الروسية الفرنسية الثنائية، وفقا لبيان الكرملين، مع الأخذ بعين الاعتبار، زيارة الرئيس الفرنسي المرتقبة في أيار/مايو القادم إلى روسيا. هذا وجرى الاتصال الهاتفي قبيل زيارة الرئيس الفرنسي إلى الولايات المتحدة، حيث من المرتقب أن يبحث مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عدداً من القضايا الدولية، بما في ذلك مكافحة الإرهاب  والبرنامج النووي الإيراني.

المصدر: سبوتنيك