أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح اليوم استشهاد الطفلة الرضيعة ليلى الغندور البالغة من العمر 8 أشهر إثر تنشقها غازاً مسيلاً للدموع خلال مواجهات على الحدود بين قطاع غزة و"إسرائيل".

واستشهد يوم الاثنين، أكبر عدد من الشهداء الفلسطينيين في يوم واحد منذ حرب غزة عام 2014، حيث بحسب وزارة الصحة قد ارتفع عدد الشهداء إلى 58 شخصاً وأصيب 2771 آخرين بجراح مختلفة جراء قمع الجيش الإسرائيلي لمسيرات العودة، التي خرجت أمس الاثنين على حدود قطاع غزة إحياء لذكرى النكبة الفلسطينية واحتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.