كشفت تقارير صحفية إسبانية أن نجم منتخب الأرجنتين ونادي برشلونة، ليونيل ميسي، هو من طلب عدم لعب المباراة الودية أمام إسرائيل والتي كان مقررا لها السبت المقبل في القدس.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن مطالبة جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطينى لكرة القدم، ميسي بعدم اللعب ضد "إسرائيل" في القدس، واحترام ميسي للملايين من مشجعيه المسلمين، ساهم في طلبه عدم خوض المباراة.

وأشارت الصحيفة إلى أن ميسي والمدير الفني للأرجنتين خورخي سامباولي، أكدوا أن اللعب في القدس في ظل هذه الظروف، سيقحمهم في صراعات سياسية لا جدوى منها.

وأوضحت الصحيفة أن "إسرائيل" أرادت الاحتفال بمرور 70 عاما على تأسيسها، خلال هذا اللقاء.

وألغيت المباراة التي كان من المقرر إقامتها ضمن استعدادات المنتخب الأرجنتيني لخوض نهائيات كأس العالم 2018.

يذكر أن قرعة المونديال أوقعت الأرجنتين في المجموعة الرابعة بكأس العالم 2018 مع أيسلندا وكرواتيا ونيجيريا

المصدر: فارس