قال رئيس الوزراء السوري المهندس عماد خميس إنّ سوريا منذ الايام الأولى للحرب التي شنت عليها والتي اعدت لتدمير الدولة السورية كانت واثقة بنفسها، وهذه الثقة استمدتها من تصميم الشعب السوري على الالتفاف حول الجيش والقيادة للدفاع عن سوريا، ومن خلال هذه الثقة تم وضع الخطط في كافة المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية والمجالات الاخرى للدفاع عن سوريا والتصدي للحرب وكان هذا الانتصار العظيم الذي تحقق بعد ثمان سنوات والذي انجز بعد تصميم وتضحيات الشعب السوري ودماء الشهداء التي قدمت في سبيل الدفاع عن سوريا من قبل الجيش السوري الذي لم يكن له شبيه حقيقة.