أعلن اللواء محمد علي جعفري القائد العام للحرس الثوري ، أن امتلاك فائض من الصواريخ ذات الدقة العالية وبمدى 2000 كم، عزز ايران بقدرات فريدة من نوعها لمواجهة الاستكبار العالمي.

وأضاف العميد جعفري في تصريح تابعته "فارس" اليوم الخميس، أن على الذين يمتلكون قواعد وقوات ومعدات اطراف ايران وبنطاق الفي كيلومتر منها، العلم من أن صواريخ الحرس الثوري عالية الدقة.

وأكد أن الحرس الثوري وعبر عمل استخباري وقيادي واستخدام صواريخ دقيقة وتقنيات الطيران، استطاع أن يثأر لشهداء مخفر"مريوان" وبقية الشهداء الذين سقطوا في محافظة كردستان (غرب ايران)، في اشارة للضربة الصاروخية التي استهدفت ارهابيين في شمال العراق مؤخرا.