جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتهامه لواشنطن بدعم الأكراد في سوريا وخاصة حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات سوريا الديمقراطية اللتان تصنفهما أنقرة كجماعات ارهابية.

وكتب أردوغان في مقالة نشرتها صحيفة "كومرسانت"، اليوم الاثنين: "لسوء الحظ نشهد أن الدعم غير العادي الذي يقدم في الآونة الأخيرة لقوات حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات سوريا الديمقراطية، وخاصة من جانب الولايات المتحدة، لا يزال متواصلا. ويجب وقف مثل هذه الخطوات التي تلحق ضررا بتوازن القوى في المنطقة والسلام بين الشعوب".

وأشار أيضا إلى أن تركيا تعير اهتماما كبيرا لتحرير المناطق التي يسيطر عليها حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات سوريا الديمقراطية.

وأضاف: "نأمل بدعم روسيا في الكفاح الذي تجريه تركيا ضد المنظمات الإرهابية وبينها حزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي وقوات سوريا الديمقراطية. وأعتقد أن دولتينا الجارتين يجب أن يكون لهما موقف واحد مما يهدد أمنهما".

وكان اردوغان اعتبر في وقت سابق ان وحدات حماية الشعب الكردية "لا دين ولا كتاب لها ولا رب تعبده" متوعدا بمواصلة محاربتها في سوريا حتى سحقها

المصدر: وكالات