أعلنت وزارة الأمن الإيرانية مساء يوم السبت عن انجاز أمني تمثل بإلقاء القبض على عناصر مجموعة إرهابية انفصالية في مدينة كرمانشاه غرب البلاد كانت تحاول الاعداد لعمليات إرهابية لزعزعة الاستقرار الايراني.

وفي بيان لها نشر على موقعها الرسمي أوضحت الوزارة أنّ "إلقاء القبض على عناصر هذه المجموعة جاء بعد عملية أمنية رافقتها اشتباكات مسلّحة، وقُتل على إثرها إثنان من الارهابيين"، مؤكدة على أنّ "المجموعة الإرهابية دخلت إيران من الحدود الغربية للبلاد، وكانت بحوزتها أسلحة".

وقالت الوزارة أن الوثائق التي عثر عليها الأمن الإيراني بحوزة الإرهابيين، تُشير إلى تلقيهم الدعم "من دول عربية رجعية"، وأنّهم "كانوا يخططون لتنفيذ عمليات إرهابية في محافظة كرمانشاه".

وكانت منطقة الأهواز على الحدود العراقية الإيرانية قد تعرضت لـ هجوم إرهابي مسلح في 22 أيلول/ سبتمبر 2018 استهدف العرض العسكري، ما أسفر عن استشهاد العشرات وسقوط جرحى من المدنيين والعسكريين. حيث شن منفذو الاعتداء هجومهم بالسلاح بعد عجزهم عن دخول العرض العسكريِّ، واشتبكوا مع القوات الأمنية لمدة عشر دقائق متواصلة، تمكنت خلالها من قتل الإرهابيين الأربعة المسؤولين عن الهجوم.

يذكر أن الامام السيد علي خامنئي قد أكد أن "العملية الجبانة من صنع جهات لها صلة بالسعودية والإمارات".

المصدر: الوقت