داعش يتبنى التفجير الذي استهدف سوقاً في بغداد

آخر تحديث: 08 كانون الثاني , 2017 - 10:43

داعش يتبنى التفجير الذي استهدف سوقاً في بغداد

 تبنى تنظيم داعش التفجير الذي استهدف سوقاً في بغداد وأوقع عدداً من الشهداء والجرحى الأحد.
كان وقوع انفجار الأحد في منطقة "جميلة" شرق العاصمة بغداد. 
وقال الناطق باسم عمليات بغداد إنه بعد الشك في إحدى العجلات ﻻحظ أحد الجنود عجلة مفخخة يقودها انتحاري في منطقة جميلة، وبعد إطلاق النار عليه من قبل الجندي فجر اإرهابي العجلة التي يقودها وهو بداخلها ما أسفر عن استشهاد 6 مواطنين وإصابة 10 آخرين بينهم الجندي وشرطي أخر كان قرب الحادث.
وفجر تنظيم داعش الجسر الرابع  في مدينة الموصل الواقع عند الضفة الشرقية لنهر دجلة في المدينة.
هذا وتشتبك القوات العراقية مع داعش في حي دوميز فيما يتقدم جهاز مكافحة الارهاب تجاه التلة الأثري. وكان الجهاز قد حرر السبت أحياء الأطباء الأول والثاني، والفرقان والرفاق والغفران شرق الموصل.
وكانت القوات العراقية دخلت السبت قرية الصكرة أولى مناطق قضاء عنة في الأنبار، واقتربت من أحياء فلسطين ودوميز والمَزَارع بالتزامن مع وقوع اشتباكات عنيفة بينها وداعش في أطراف دوميز والساهرون شرق الموصل.
ووجهّت القوة الجوية ضربة جوية أسفرت عن تدمير مستودع لأسلحة داعش في مدينة راوة شمال غرب الرمادي.
سياسياً، وصل رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إلى أربيل في إقليم كردستان، وكان في استقباله رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني.
وسيجري يلدريم الأحد مباحثات مع رئيس الإقليم مسعود البارازني تتناول العلاقات بين تركيا والعراق.

المصدر: الميادين

التعليقات